Saturday, May 22, 2010

عم محمد

عم محمد صالح اول واحد سكنت معاه لما وصلت نيويورك. والدي الله يرحمه صمم أنى اسكن مع عم محمد علشان ما العبش بيديلي. قعد عم محمد يبصلي وأنا بأفضي الشنط كأنه بيذاكر التاريخ

عم محمد ولع سيجارة وقالي

" وأنا باودع مراتي أول مره أجي هنا، قولت لها ما تقلقيش يا سناء. همه ٣ سنين وهارجع علطول" اتلقى لم اتلق اقاطع عم محمد

وتركته يكمل

أخذ عم محمد نفس من السيجارة التي نساها بين أصبعيه وكان نفس السيجارة أطول من لحظة صمته

قال لي

وبقالي ٣٥ سنه

رميت اللي في أيدي وقولت له : ٣٥ سنه!!! قالي

ايوه. بس كل ما أحاول استقر في مصر الاقي ألف سبب يرجعني هنا تاني

ومنذ هذا اليوم، وكل يوم بيعدي، بيقربني خطوة من أكون عم محمد اخر، وان اختلفت أسباب البعد

2 Comment:

Noura said...

Although this thought is always in the back of my mind, to read it was scary !!
aren't we all 3am Mohammad??

® الأغانى للرأفتــــانى said...

نورا
نعم. كلنا عم محمد حتى ولو حاولنا مانكنش عم محمد.
صديق لى حاول ما يكنش عم محمد وصمم انه يرجع ..ورجع فعلا وقعد فى مصر 5 سنين ..فتح مشروع وحاول. لكنه رجع تانى بعد المشروع ما فلس