Saturday, May 07, 2011

كــــامليــا ليه؟

الجيش اكتشف فجأة ان الحياة المدنيه دمها خفيف وان انهار المديح في الجرائد والإعلام الحكومي شئ لطيف خالص

طاب ليه بقى يرجعو للصحراء والاختفاء عن الاضواء

والجماعه بتوع صوتوا بنعم علشان الجيش يعود لثكناته مش باين لهم صوت خالص؟ طاب الجيس لازم يلاقى سبب قوى لبقاؤه فى قلب الحياه المدنيه ؟ و الجيش ايضا عرف اللعبه كويس وعرف ازاى يرضينا . قبل اى نداءات لمظاهره كبيره ، يقوم حابس واحد من العصابه بتاعة مبارك ويقوم الشعب يفرح ويهلل

الجماعه بتوع السلف وبتوع كامليا دول اعتقد ان لا علاقة لهم بالسلف الصالح اللى بجد؟ واعتقد ان هذه الجماعه يتم استخدامها لخلق فتنه حتى يتم تقنين بقاء الجيش واستخدام الاحكام العرفيه

لقد نجح الشعب فى القضاء على اشياء كثيره الا الفتنه الطائفيه والغباء والتعصب الدينى. ومن النظر للاحداث سوف تظل هذه هى نقطه ضعف الشعب حتى يتم خلق جيل جديد وان الناس الموجوده فى هذا العصر والزمان تموت

الجدير بالذكر انه لا يوجد اى اى مخطط واضح بخصوص الانتخابات البرلمانيه القادمه التى سوف يقوم اعضاؤها بصياغه الدستور الجديد للبلاد. إنشغل الجميع بكامليا شحاته التى إعتقد البعض انه بإسلامها سوف ينتصر الاسلام وأن بتنصرها سوف ستزهوا المسيحيه وتعلوا

فى مثل بيقول أن واحد راح لأبوه وقاله علمنى الخيابه يا آبا.. ابوه قاله .. روح ياابنى فى الهايفه واتصدر! وهى دى الخيابه

2 Comment:

د/دودى said...

انا قلت من فتره لو الست دى طلعت و قالت انها مسيحيه شكلنا هيبقى زى الزفت من الحمقه الكدابه و الزعيق و التجعير ...الانتخابات فاضل عليها 4 شهور و صحابك الشباب مقضيينها اجتماعات و الشارع فاااااضى يملؤ فراغه من يخلو من العقل...

تحياتى

Raafatology®الأغانى للرأفتانى said...

شكرا يا دكتوره.. هو فعلا المجال بقى فاضى للناس دول ومحدش عارف مين واقف وراهم..ربنا يستر ويحمى البلد